الرئيسية / Uncategorized / شاهد.. رونالدو ينفجر بالبكاء خلال مقابلة تليفزيونية

شاهد.. رونالدو ينفجر بالبكاء خلال مقابلة تليفزيونية

في مشهد غير مألوف للنجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، انفجر “الدون” بالبكاء خلال مقابلة تليفزيونية تم تصويرها، مساء الأحد، لصالح إحدى الشبكات البريطانية قبل بثها للجمهور.
وخلال مقابلة تليفزيونية مع الصحفي الإنجليزي الشهير، بيرس مورغان، لبرنامجه “صباح الخير يا بريطانيا” والذي يتم بثه عبر “شبكة ITV” ، ويذاع الثلاثاء، دخل رونالدو في حالة من البكاء الشديد بعد عرض فيديو قصير يضم صورا لوالده المتوفي منذ نحو 14 سنة.

واحتوى الفيديو القصير أيضا على بعض الكلمات القليلة، التي يتحدث خلالها والد رونالدو عن “الدون” وفخره بإنجازاته، وكل ذلك ولم يكن اللاعب قد وصل إلى حقبته الذهبية مع ريال مدريد، وفقا لما نقلته صحيفة “آس” الإسبانية.

‘He doesn’t see me receive awards.’

In an emotional interview, @Cristiano breaks down in tears over the loss of his late father and the fact that he never got to witness his son’s success.

Watch the full interview on @ITV on Tuesday at 9pm.@piersmorgan | #GMB pic.twitter.com/LybbJn31VR

— Good Morning Britain (@GMB) September 16, 2019

وغالبت اللاعب دموعه بعد عرض لقطات لوالده الراحل خوسيه دينيس أفييرو، الذي كان مدمنا للكحوليات وتوفي بسبب فشل في وظائف الكبد عام 2005 وعمره حينذاك 52 عاما.
وقال رونالدو بعد أن مسح دموعه معتذرا: “أسف. لم أشاهد هذا الفيديو من قبل. لقد كان مذهلا”.

وتابع: “كنت أعتقد أن هذه المقابلة ستكون مضحكة لكنني لم أر هذه الصور من قبل، ويجب أن تكون لدى نسخة منها من أجل أن أريها لأولادي وعائلتي، لم اتحدث مع والدي كثيرا، ولم أكن التقيه كثيرا، كان مدمنا للخمر، وتوفي وعمري 20 عاما”.

ويواصل النجم البرتغالي تألقه في الملاعب الأوروبية سواء مع فريقه يوفنتوس الإيطالي، الذي انتقل إليه في الموسم الماضي قادما من ريال مدريد الإسباني، أو مع منتخب البرتغال، الذي يقوده بشكل رائع في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية المقبلة “يورو 2020”.

عن admin

شاهد أيضاً

أنباء عن تأجيل الكلاسيكو إلى شهر ديسمبر

أشارت تقارير اسبانية اليوم الخميس إلى تأجيل الاتحاد الإسباني لكرة القدم مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: